مرحبًا .. ها أنا مجددًا

مرحبًا جميعًا، لعل أيامكم بخير..

للأسف توقفت عن التدوين هنا منذ قرابة شهر (منذ بدء ذروة فيروس كورونا)، شخص يعمل طوال اليوم تقريبًا ليس لديه متّسع من الوقت والجهد أن ينظر لهاتفه في نهاية اليوم. حتى أثناء استراحة الغداء أو نهاية اليوم يكون هناك اتصال بالعالم لمتابعة ما يجري. لا أستطيع كتابة كافة الأفكار التي أفكر فيها في تدوينات منفصلة، لديّ الكثير من الأفكار لكن فضّلت اختصارها وكتابتها بسهولة عبر صفحتي الشخصية على فيسبوك. هي عبارة عن أفكار توعوية أو أخبار هامة للغاية.

إذا قمت بزيارة موقعي، ستجد الصفحة الرئيسية عبارة عن خط زمني لأبرز أحداث تغطياتي للفيروس، أضفته الليلة، وبدأت بوضع المنشورات التي أراها جيدة للناس، وكنت قد كتبتها عبر فيسبوك. لا أدري متى سأعود للكتابة العادية، التجارب، الخواطر.. إلخ. ربما مع مزيد من التنظيم ودخولنا في الأسبوع الثاني من العزل المنزلي في مصر، ربما سأجد الوقت لكتابة تدوينات قصيرة عابرة، تخرجني ولو قليلًا من هذا العالم المشحون. على كل حال، مضى الأسبوع الأول من العزل المنزل (6 أيام تحدق للسقف أو تنام أو تعمل) كتبت ملامح هذه الأيام هنا عبر ثريد في تويتر.

تحياتي..

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.